أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

التكنولوجيا

لا يمكن للمرء أن يحصل على المعرفة إلا بعد أن يتعلم كيف يفكر

يمكن تعريف الوطن بأنّه المكان الأوّل الّذي يراه الإنسان حين الولادة، وأوّل مكانٍ تنفّس من هوائه ولعب فيه، ورأت عيناه فيه السهول والجبال والرّبيع والأشجار، وزرعت تضاريسه في قلب ساكنه الحبّ والحنين والاشتياق؛ فهو كالأمّ الرؤوم الّتي لا تستغني عن أطفالها وتحتويهم. تسابق الشّعراء قديماً وحديثاً في إبداء حبّهم وحنينهم…

العلم كالأرض، لا يمكننا أن نمتلك منه سوى القليل القليل

يمكن تعريف الوطن بأنّه المكان الأوّل الّذي يراه الإنسان حين الولادة، وأوّل مكانٍ تنفّس من هوائه ولعب فيه، ورأت عيناه فيه السهول والجبال والرّبيع والأشجار، وزرعت تضاريسه في قلب ساكنه الحبّ والحنين والاشتياق؛ فهو كالأمّ الرؤوم الّتي لا تستغني عن أطفالها وتحتويهم. تسابق الشّعراء قديماً وحديثاً في إبداء حبّهم وحنينهم…

الفلاسفة فسرو العالم بأشكال مختلفة ، الآن حان الوقت لتغييره

يمكن تعريف الوطن بأنّه المكان الأوّل الّذي يراه الإنسان حين الولادة، وأوّل مكانٍ تنفّس من هوائه ولعب فيه، ورأت عيناه فيه السهول والجبال والرّبيع والأشجار، وزرعت تضاريسه في قلب ساكنه الحبّ والحنين والاشتياق؛ فهو كالأمّ الرؤوم الّتي لا تستغني عن أطفالها وتحتويهم. تسابق الشّعراء قديماً وحديثاً في إبداء حبّهم وحنينهم…

بادر بعرفك إما كنت مقتدرا … فليس في كل وقت أنت مقتدرُ

يمكن تعريف الوطن بأنّه المكان الأوّل الّذي يراه الإنسان حين الولادة، وأوّل مكانٍ تنفّس من هوائه ولعب فيه، ورأت عيناه فيه السهول والجبال والرّبيع والأشجار، وزرعت تضاريسه في قلب ساكنه الحبّ والحنين والاشتياق؛ فهو كالأمّ الرؤوم الّتي لا تستغني عن أطفالها وتحتويهم. تسابق الشّعراء قديماً وحديثاً في إبداء حبّهم وحنينهم…

من المؤلم أن الخيانة التي لا تنجح لا يجرؤ أحد على تسميتها خيانة

يمكن تعريف الوطن بأنّه المكان الأوّل الّذي يراه الإنسان حين الولادة، وأوّل مكانٍ تنفّس من هوائه ولعب فيه، ورأت عيناه فيه السهول والجبال والرّبيع والأشجار، وزرعت تضاريسه في قلب ساكنه الحبّ والحنين والاشتياق؛ فهو كالأمّ الرؤوم الّتي لا تستغني عن أطفالها وتحتويهم. تسابق الشّعراء قديماً وحديثاً في إبداء حبّهم وحنينهم…

لا فرق بين خيانة الضمير وخيانة الواقع إلا التنفيذ

يمكن تعريف الوطن بأنّه المكان الأوّل الّذي يراه الإنسان حين الولادة، وأوّل مكانٍ تنفّس من هوائه ولعب فيه، ورأت عيناه فيه السهول والجبال والرّبيع والأشجار، وزرعت تضاريسه في قلب ساكنه الحبّ والحنين والاشتياق؛ فهو كالأمّ الرؤوم الّتي لا تستغني عن أطفالها وتحتويهم. تسابق الشّعراء قديماً وحديثاً في إبداء حبّهم وحنينهم…

كانت حزينة لأنها لم تكن ترغب في الابتسام وأخذ الأمور بخفة

يمكن تعريف الوطن بأنّه المكان الأوّل الّذي يراه الإنسان حين الولادة، وأوّل مكانٍ تنفّس من هوائه ولعب فيه، ورأت عيناه فيه السهول والجبال والرّبيع والأشجار، وزرعت تضاريسه في قلب ساكنه الحبّ والحنين والاشتياق؛ فهو كالأمّ الرؤوم الّتي لا تستغني عن أطفالها وتحتويهم. تسابق الشّعراء قديماً وحديثاً في إبداء حبّهم وحنينهم…

إذا لم تحول عدوك المنهزم إلى صديق فأنت لم تنتصر في الحرب

يمكن تعريف الوطن بأنّه المكان الأوّل الّذي يراه الإنسان حين الولادة، وأوّل مكانٍ تنفّس من هوائه ولعب فيه، ورأت عيناه فيه السهول والجبال والرّبيع والأشجار، وزرعت تضاريسه في قلب ساكنه الحبّ والحنين والاشتياق؛ فهو كالأمّ الرؤوم الّتي لا تستغني عن أطفالها وتحتويهم. تسابق الشّعراء قديماً وحديثاً في إبداء حبّهم وحنينهم…